Yara ku hatî xewna min ..!!

Dilawerê Zengî

Dilawerê Zengî

Ditirsim bibêjim dilê min bi kul
Ku yarê ji destan revînin ji dil
Newêrim ku navê te hildim ji nuh
Ji çavan ditirsim bibêjim di guh

أكمل القراءة «

Dilawerê Zengî

Dilawerê Zengî

الشاعر الكردي يوسف برازي “بي بهار Bêbuhar” كما عرفته
(1931-2009)م.
دلاور زنكي
منذ يفعي وصبائي وفتوّتي الأولى ظل سؤال غريب يراودني، ويخامر إحساسي- وما زال ملحاً في مراودتي حتى الآن- عما إذا كنت قد خلقت مفطوراً على الشغف بالشعر بكل صنوفه وضروبه وبالأدب بكل أجناسه وألوانه، وعلى أن تكون الآداب برمتها ضالتي

أكمل القراءة «

 

Îneyat Dîko

Îneyat Dîko

النهيق الثقافي “… حالة منعكسة لسياسة تخوين الآخر .!

الساحة الثقافية الكوردية وبكل تجلياتها ويا للأسف هي التي أفرزت هذه الحالة الحزبية والسياسية المتخلفة والمتزمتة والعقيمة ، نتيجة سكوت المثقف الكوري عن دوره الريادي في بناء المجتمع وتحوله في الأخير الى ” شاعرِ بلاط ” . فالمثقف الكوردي هو المسؤول الأول عن ما آلت إليها الحياة السياسية والثقافية والإجتماعية والفكرية والإنسانية للمجتمع الكوردي بشكلٍ عام . فيبدأ أحدهم بشتيمة ما في إطار قمع رأي الآخر وتكفيره، وإن ردَّ عليه أحدهم أجاب : يا سيدي إنا لا أعنيك فأنت مَنْ وجدت هذه الصفات في نفسك ، وهذه هي الطامة الكبرى في سيكولوجية التفكير لدى المثقف الكوردي وهو أسلوب مراوغة ساذجة مشبعة باللؤم والخبث والكيدية. فبدل من أن يقف المثقف الكوردي على عتبات المسؤولية التاريخية ويشحذ الهمم للتقارب بين وجهات النظر المختلفة والمتناقضة ، نراهُ اليوم يذهب ويدخل البيت السياسي الحزبي والتنظيمي من البوابة الخلفية متخفياً ومتنكراً بزي مزركش ومدعياً بأنه مثقفٌ مستقل ويُمثل الحالة الوسطية والإعتدال وأنه لا ينتمي لا للأحزاب ولا التنظيمات السياسية . متناسياً بأن الثورة السورية قد عرّتهُ هو وغيره وأبقته على حجمه الطبيعي والحقيقي .

أكمل القراءة «

نذير ݒالو

نذير ݒالو

سيمفونية النزيف .. كوباني

فاض الألم كل الشِعر والحبر والقلم
وفاض النزيف السياسة والأحزاب والكتل
فلنسمع صراخ التراب وأنين الشهداء ووجع النحر
قرية ثُكلى تنوح وأخرى تُنزف
مدينة تُذبح وأخرى تُنحر
تاريخنا فاض بالفجائع والمجازر
وجغرافيتنا حرائق وخراب ودمار

أكمل القراءة «

قَبْضَـة كـاو

مصطفى قادر

مصطفى قادر

 قَبْضَـة كـاو

قادمٌ إليكِ يا حبيبتي
كي أعيدكِ إلى أحضان
سـومر وميديا
لا كانونَ ..
ولا تشرينَ يردعني
آذار وحــدها تعلمُ
شُعلةَ مجيئي
قادمٌ لأصنعَ
من لهيب النار

أكمل القراءة «

ريزان حدو

ريزان حدو

التمهيد لغزوة داعش الأخيرة على مدينة كوباني (عين العرب )

بدأ في حملة إعلامية حملت عنوان الكورد يقومون بعمليات تطهير عرقي ضد العرب السنة تلك الحملة و التي لا يمكننا وصفها إلا بديماغوجية رخيصة فارغة من حيث الشكل و المضمون إلا أنها بنفس الوقت حملت في ثنياتها شيئا” جديدا” من حيث الافتراء و التآمر على الكورد ألا وهو إقحام الكورد بالصراع السني الشيعي عبر التركيز المقصود على تكرار استخدام جملة التطهير العرقي الذي يمارسه الكوردبحق العرب السنة . وهو للأسف مالم ينتبه له أغلب الساسة الكورد حيث انشغلوا بالشق العرقي و غفلوا عن الأخطر وهو الشق الطائفي . هذا التحريض على الكورد ربما نستطيع فهم دوافعه لو صدر فقط عن إعلام تنظيم الدولة (وكالة أعماق مثلا” ) فتنظيم الدولة يلعب على الوتر الطائفي لاستقطاب أنصار و مؤيدين لمشروعه و لكن ما يثير الاستغراب أن الكثير من الوسائل الإعلامية التابعة للمعارضة و التي حسب ماتدعي أنها معارضة معتدلة تحمل مشروعا” مدنيا” بعيدا” عن أي أجندة دينية مذهبية هي أيضا” تبنت هذا الخطاب الطائفي ضد الكورد . و هل ياترى ما قامت به مذيعة إحدى قنوات المعارضة في خضم حديثها عن التطهير العرقي

أكمل القراءة «

حان كرد

حان كرد

آفة الحزب السياسي الكوردي
ليتعرف المزارع على الآفات التي تفتك بمزرعته، فإنه يدرس بإمعان كلاً من التربة والماء ومدى ملاءمة المناخ لما زرعه، إضافةً إلى السماد الذي يستخدمه، والبذرة التي يرميها وينثرها في الأرض أو (الشتلة) التي يغرسها، وهكذا، يتمكّن في العام التالي التخلّص من كثيرٍ من الآفات الزراعية وتحسين محصوله أو منتوجه.
مع الأسف، فإن أعواماً طويلة وعديدة قد مرّت على حركتنا الوطنية الكوردية، وأقصد على فصائلها في غرب كوردستان بالذات، وحال المنتوج السياسي لأحزابنا في تراجع، على الرغم من تنامي عدد الأحزاب التي تعتبر نفسها “بدائل” ثورية، أو ليبرالية، أو ديموقراطية، أو إيكولوجية أو فانتازية، عن سواها أو عما سبقها في التأسيس والنضال. وعلى الرغم من تنامي عدد المثقفين والمتعلمين الكورد عما كان عليه وضع مجتمعنا في مرحلةٍ تاريخية سابقة،
1: منذ أيامٍ قلائل، اجتماع (غير مغلق) أو سيمينار يعقده “المجلس الوطني الكوردي – سوريا” في مدينة دورتموند الواقعة في منطقة من ألمانيا تتلاصق فيها المدن في ولاية شمال الراين فيستفالن التي هي أكبر الولايات الألمانية من حيث كثافة وحجم السكان، وهي مدينة يكثر فيها عدد الأجانب، لم يتجاوز الحاضرين 16-17 شخصاً حسبما وصلنا من شاهد عيان، فلو أن ممثل كل حزبٍ أحضر معه 3 – 5 أعضاء من تنظيمه أو من مؤيديه لكان العدد يزيد عن 30 ناشط على الأقل. نعم، اجتماع يدعى إليه أصدقاء

أكمل القراءة «

  • اقرأ أيضاً ...

  • عامر خ مراد : خصوصية الاستبيانات في قضايا المرأة

    أحمد مصطفى صرخة أَلم

    مجلس دمشق الثقافي للحراك الثقافي ( BIZAV ) يعقد ندوة بمناسبة الذكرى الـ 50 لحريق سينما عامودا..

    وليد حاج عبد القادر : أوراق من الذاكرة ـ 2 ـ

    أفين إبراهيم : ظلالك ضرامُ خريفي

    Ehmed mustefa : Cejna qurbanê li ser kêla

    Erkrem Heso : DiLDAR

    شينوار ابراهيم: عامودَا أطياف خريطة محلّقة

    أحمد مصطفى : رثاء الَى الشّجاع أسمَاعِيل عُمر

    جوتيار تمر : نطق الشعر فخيم الصمت

  • رابطة أدباء كوردستان- من نحن صفحة امجاد و مشاهير الكورد Rêberên zimanê kurdî سيرة ذاتية للكتاب وشعراء الكرد قسم كاريكاتير و فنان

  • افلام كوردية - أغرب أماكن على ظهر الأرض - عجائب الدنيا السبع - يلماز كوني - محمد أمين زكي ..أبو التاريخ الكردي - امير الشعراء أحمد شوقي

  • رَابِطةَ أُدَبَاّء كُوردستَانْ adebakurdistan@hotmail.com· المواضيع والآراء المنشورة في الموقع تأتي بناأً الى آراء أصحابها

  • free counters